المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : (( حسب المرء ما عليه الفتيا هو المضيع للفقيه )) !! التاج السبكي



أشرف سهيل
10-10-2012, 07:38
قال الإمام تاج الدين السبكي رحمه الله :

لا يهوِّن الفقيه أمر ما نحكيه من غرائب الوجوه وشواذ الأقوال وعجائب الخلاف قائلا : حسب المرء ما عليه الفتيا

فليعلم أن هذا هو المضيّع للفقيه أعني الاقتصار على ما عليه الفتيا ، فإن المرء إذا لم يعرف علم الخلاف والمأخذ لا يكون فقيها إلى أن يلج الجمل في سم الخياط وإنما يكون رجلا ناقلا نقلا مخبطا حامل فقه إلى غيره لا قدرة له على تخريج حادث بموجود ، ولا قياس مستقبل بحاضر ، ولا إلحاق شاهد بغائب ، وما أسرعَ الخطأ إليه وأكثرَ تزاحم الغلط عليه وأبعدَ الفقه لديه اهـ الطبقات الكبرى


جزى الله الشيخ سامح - وقد أفادني بهذا النقل - خير الجزاء.


__________________________________________________ __________________________________________________ __


ولكن ينبغي التنبيه على أن السبكي يتكلم على من درس أولا مبادئ العلوم ، ثم ارتقى فيها إلى أن بلغ ما بلغ ، وتعلم صحيح المذهب وضبطه وحرر مسائله ودلائله ، وأحكم علم الأصول واللغة ، وتدرب على ممارستها ، فهو يحسن نقل المذهب ، أن لا يكتفي بذلك ، بل هو على الشاطئ ما ولج بعدُ بحر الفقه !

انظر هنا : http://www.aslein.net/showthread.php?t=14384


بل إن " منهاج الإمام النووي " ونحو التنبيه عنده هو أول مستوى لدارسي الفقه ، وما قبله من الكتب ، ترتقي بالطالب ليتأهل لدراسة الفقه !

انظر هنا : http://www.aslein.net/showthread.php?t=14383&p=86409#post86409


لا على من إذا سئل في متن أبي شجاع تخبط ، ولا قدرة له على حل ألفاظ الإقناع مثلا ، وإذا طالع كفاية الأخيار حار وتخبط ، وما قرأ المنهاج في حياته كاملا ! فضلا عن أن يدرسه بنوع توسع كما في المغني أو غيره !


بل إن الرملي صاحب النهاية جعل كتابه هذا مختصرا ! لا يتوسع في ذكر الخلاف ، ولا الأدلة ، يقتصر فيه على الصحيح المعتمد ، يحرره ، ويزيد فروعا عليه .. فهو " نهاية المحتاج لدراسة المنهاج " لا للفقه !
وعبارته:
وقد جعله ليكون كافيا مغنيا في غيره من شروح المنهاج ، فوجب أخذ زبدتها ، وما تميز كل منها ، ثم اختصار ذلك ليتمشى مع المنهج الذي رسمه لنفسه ، فقال :
وسميته: نهاية المحتاج إلى شرح المنهاج راجيا أن المقتصر عليه يستغني به عن مطالعة ما سواه من أمثاله اهـ

حيث يقول :
خال عن الإسهاب الممل، وعن الاختصار المخل، وأذكر فيه بعض القواعد وأضم إليه ما ظهر من الفوائد، في ضمن تراكيب رائقة وأساليب فائقة، ليتم بذلك الأرب ويقبل المشتغلون ينسلون إليه من كل حدب، مقتصرا فيه على المعمول به في المذهب، غير معتن بتحرير الأقوال الضعيفة روما للاختصار في الأغلب اهـ

بل جعل السيوطي حافظ الروضة غير مؤهلا للفتوى !
http://www.aslein.net/showthread.php?t=12552&p=88238#post88238


وكذلك ليس كلامه على من لن يقرأ نحو اللمع ، فضلا عن أن يستحضر جمع الجوامع أو نحوه !

ولا على دارس قطر الندى السامع عن ألفية ابن مالك أنها المنتهى ، وما يدري أنها كانت مقرر طلاب الإعدادية الأزهرية إلى وقت ليس ببعيد !

والله المستعان

أشرف سهيل
31-01-2013, 16:06
الفرق بين الفقهاء والعلماء والفضلاء للإمام السبكي رحمه الله تعالى
http://www.aslein.net/showthread.php?t=14384

أشرف سهيل
12-05-2013, 17:10
في منهجية البحث العلمي ( السيوطي )
http://www.aslein.net/showthread.php?t=16573