المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : فـــــائدة.



يونس حديبي العامري
02-07-2012, 11:19
قال الذّهبي في "الميزان" (1_100)
"..أحمد بن سعيد الهمداني الأندلسي، عن قاسم بن أصبغ،وهاه القاضي عياض.."
وقال الحافظ ابن حجر في اللسان (1_176)
" .وهذا يُعرف بابن الهندي،وقال القاضي،كان أوحد عصره في عقد الشروط،ولم يكن بالمقبول القول ولا المرضي دينه،وهو آخر من لاعن زوجته بالأندلس،وروى عن قاسم بن أصبغ ووهب بن مسرّة،مات سنّة تسع وتسعين وثلاثمائة عن 99 سنة"
تعليل عدم القبول:
- النّقل عن القاضي في سبب توهينه
- لم يكن مقبول القول
- لم يكن مرضي الدّين
والشرط الأوّل توهين القاضي سببُ ذلك والآخرين شطراه فإذا بطل سبب الأوّل بطل المتبوع ضرورة فما بطل أصلا بطل فرعا لا العكس..
يقول الشيخ العلامة إبراهيم الغماري رحمه الله تعالى بعد نقله لذين النقلين:
" وهذا الرجل لم يوهنه القاضي،ولا طعن فيه أحد من أهل الأندلس،بل هو موثّق عندهم.."أهـ
ثم بيّن من تكلم فيه وهو "مروان بن حيّان المؤرّخ الأندلسي والقاضي عياض إنما هو ناقل لكلامه فقط.."
ثم ذكر ترجمته من كتاب ابن الهندي ونقل كلاما حسنا عن الرّجل ونقل أيضا اعتماد الحافظ الناقد البصير أبو القاسم ابن بشكوال يُثني على الرجل ويُطريه ولقد أرجع سبب الطعن في الرجل: أنّ عادة المغاربة الكلام لكل من خرج عن مألوف البلدة وهذا الرجل أُبلتي بهذا والله المُستعان.
إذا فتبين أنّ إعتماد النّاقد الحافظ الذهبي والحافظ ابن حجر أكرمهما الله تعالى هو توهين الرجل بكلام القاضي عياض فقد بان نظره فإذا كان كذلك بطل المتبوع ضرورة وتبقى المسألة مرجوحة والرّاجح غيره أي وثاقته وصدقه وهو المتأمّل في أمثاله...
وهذه نكتة كتبتها لما أن سمعتُ اليوم أحد الأصحاب قوله لا تقل ملتُ لوثقاته لأنّه مغربي-ابتسامة- فأنقل له ذا المثال لتأكيد وقوع أمثلة كثيرة في هذا الباب والله أعلم.
.............
مُستفاد من كلام الشيخ العلامة ابراهيم الغماري رحمه الله تعالى.

محمود محمد المحرزى
21-03-2013, 19:18
بوركت ايها الحبيب العامري ..

و لكن ؛
انت تتحدث عن السيد ابراهيم الغماري ..
اخي ؛ هذا شانهم .. الاجتهاد في الجرح و التعديل ..
هؤلاء السوامق في هذا الباب ان استثنينا غيرة و حقد الاصاغر علي السادة الاماثل ..
و ما الحارث الاعور منا ببعيد ..؟؟
السادة الغمارية و قد عنينا بهم زمنا ليس بالقصير هم فرسان هذا الباب و سدنته ..
و لن تعدم منهم تلك الفوايد بل و ما هو اكبر منها ..
يا اخي هؤلاء اجتهدوا بعدما توفروا علي العلم الشرعي و علم الالة ..
فصار لهم حجة فقهية عن طريق نظرتهم الاستقرائية الكلية للشريعة نصا و تحقيقا ..
فاني تجد ذلك الان ؟؟
في زمان الهوان و تزبك المتميعين بهوية العلم ..
اخي المغربي :
هل لك ان تخبرنا اين المسودات الحقيقية التي سودها السادة و لم يكتب لها النشر الي الان ؟؟
و هل سطا عليها بعضهم بالتحريف و الاتلاف فعلا ؟؟
ام انها لا تزال حبيسة في زاويتهم الطاهرة ..؟؟
و لكم منا ايها الحبيب العامري خالص الدعاء بظهر الغيب لكم و لاهليكم ..
جمعنا الله و اياكم في معية المصطفي و اله .. امين
و صلي الله علي مولانا محمد و علي اله الطاهرين و سلم تسليما كثيرا ..

يونس حديبي العامري
28-05-2013, 10:43
نعم كُتبهم تحتاج لتحقيق جيّد ومحقق مؤصّل ... ونسأل اللهَ تعالى الإعانة.
وبارك الله فيكم يا حبيب.