المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : الماوردي والفراء



جمال حسني الشرباتي
14-01-2005, 18:18
نايف

أنت على الخط


أظن أن الماوردي الشافعي كتب كتابا في الأحكام السلطانية


كما أن صاحبكم الفراء كتب كتابا في نفس الموضوع


ما الفروق بينهما

خالد حمد علي
14-01-2005, 18:20
اللهُ أعْلم .

جمال حسني الشرباتي
14-01-2005, 18:28
رد من غاضب


وأنا جاهز للصلحة


وأطنب على الشيخ سعيد ليصلح حالي معك:o

جمال حسني الشرباتي
14-01-2005, 18:33
نايف

بالرغم من نهي الإمام أحمد عن كتابة أقواله إلا أن البعض منكم كتبهاواعتبرها أدلة شرعية يستنبط منها أحكاما

وهذا غير مسلم به عند الجميع


ما رأيك؟

خالد حمد علي
14-01-2005, 19:15
سيدي / جمال

ابداً لستُ غاضباً ، حاشا وكلا أن أغضب على مثلك ، ولكن كنتُ مُسْتعجلاً .

وأما سؤالُك الثاني : فأرجو منك أن تزيده وضوحاً ، لأنّه فيما يبدو لي ذو شقين ، فحدد بالضبط ما هو سؤالك ؟

جمال حسني الشرباتي
14-01-2005, 19:17
هو من شق واحد



معظم الحنابلة يعتبرون ماقاله الإمام أحمد في حكم الكلام المعصوم



وربما قصدي الوهابية لأن معظم من رأيتهم يفعلون ذلك وهابية



ما تعقيبك؟؟

خالد حمد علي
14-01-2005, 19:38
أخي / جمال.

لو تأملتَ مشاركتَك الأولى ، وتأملت الثانية لوجدتَ أنَّ هناك فرقاً بينهما ، ولأجل ذلك أردتُ التفصيلَ في الأمر .

وعلى العموم فهل تقصد بكونهم يجعلون أقوال الإمام أحمد في حكم المعصوم في المعتقد ام الفروع ، لأنّ لكل منهم جواب .

وإنْ كنتَ تقصد بالحنابلة الوهابية ، فأنتَ مُخطئ ، وأنزهك عن هذا ، وأنا لاانتصب للدفاع عنهم ، فهم ليسوا حنابلة وإن ادّعوا ، ولا يُعطى الناسُ بدعواهم .

وإن كنتَ تقصد غير الوهابية من أئمة المذهب فأرجو ان تفيدني بالنص .

جمال حسني الشرباتي
14-01-2005, 20:02
عندي البحث الأول للفراء في كتاب الأحكام السلطانبة


يتخذ فيه أقوال الإمام أحمد حجة مسكتة



من مثل قوله((لا يكون الإمام إلا من قريش))---أو ما معناه

خالد حمد علي
14-01-2005, 20:24
أثبْتِ العَرْشَ ثُمَّ انقش.

جمال حسني الشرباتي
15-01-2005, 03:14
قال الفراء

((أن يكون قرشيا من الصميم وهو من كان من ولد قريش بن بدر بن النضر دليل بني كنانة وقد قال أحمد في رواية مهنا "لا يكون من غير قريش خليفة"


الأحكام السلطانية---فصول في الإمامة ص 20

جمال حسني الشرباتي
15-01-2005, 07:34
على أية حال


كتاب الماوردي أجود عبارة وامتن استدلالا


لاحظ قوله((الباب الأول

في عقد الإمامة
الإمامة موضوعة لخلافة النبوة في حراسة الدين وسياسة الدنيا، وعقدها لمن يقوم بها في الأمة واجب بالإجماع وإن شذ عنهم الأصم. واختلف في وجوبها هل وجبت بالعقل أو بالشرع? فقالت طائفة وجبت بالعقل لما في طباع العقلاء من التسليم لزعيم يمنعهم من التظالم ويفصل بينهم في التنازع والتخاصم، ولولا الولاة لكانوا فوضى مهملين وهمجاً مضاعين، وقد قال الأفوه الأودي وهو شاعر جاهلي من البسيط:
لا يصلح الناس فوضى لا سراة لهم ولا سراة إذا جهـالـهـم سـادوا


وقالت طائفة أخرى:
بل وجبت بالشرع دون العقل، لأن الإمام يقوم بأمور شرعية قد كان مجوناً في العقل أن لا يرد التعبد بها، فلم يكن العقل موجباً لها، وإنما أوجب العقل أن يمنع كل واحد نفسه من العقلاء عن التظالم والتقاطع. ويأخذ بمقتضى العدل التناصف والتواصل، فيتدبر بعقل لا بعقل غيره، ولكن جاء الشرع بتفويض الأمور إلى وليه في الدين، قال الله عز وجل: " يا أيها الذين آمنوا أطيعوا الله وأطيعوا الرسول وأولي الأمر منكم ".

ففرض علينا طاعة أولي الأمر فينا وهم الأئمة المتأمرون علينا. وروى هشام بن عروة عن أبي طالع عن أبي هريرة أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: "سيليكم بعدي ولاة فيليكم البر ببره، ويليكم الفاجر بفجوره، فاسمعوا لهم وأطيعوا في كل ما وافق الحق، فإن أحسنوا فلكم ولهم، وإن أساءوا فلكم وعليهم".))



بينما الفراء صاحبكم قال

((وطريق وجوبها السمع لا العقل))


فما المانع من ذكر القول الآخر وإن كان يعارضه؟؟


ثم يا نايف لاحظ مبتدى قوله


((نصبة الإمام واجبة وقد قال أحمد رضي الله عنه-----"الفتنة إذا لم يكن إمام يقوم بأمر الناس"))


وكأن قول أحمد حجة شرعية عنده كما هو موضح

جمال حسني الشرباتي
15-01-2005, 11:31
أين نايف؟؟



مصدوم أم ماذا؟؟:confused::confused::confused:

جمال حسني الشرباتي
15-01-2005, 14:51
هل تحتاج لمعونة من صديق؟؟:p

خالد حمد علي
15-01-2005, 16:31
هَوِّنْ عَليْكَ سَيِّدي

قولكم : { بينما الفراء صاحبكم قال

((وطريق وجوبها السمع لا العقل))


فما المانع من ذكر القول الآخر وإن كان يعارضه؟؟} .

أقولُ : هل يَلزمُهُ ذلك ؟! ولعَلّهُ أرَادَ في كتابه الاخْتصَار ، دون الإطالة ، وهل كان من طريقة المؤلف في كتابه مُناقشة الفرق الاخرى والمُخالفين؟


قولكم : { ((نصبة الإمام واجبة وقد قال أحمد رضي الله عنه-----"الفتنة إذا لم يكن إمام يقوم بأمر الناس"))

وكأن قول أحمد حجة شرعية عنده كما هو موضح} .

أقول : لا أسلّم لك أنّ الإمَام أبا يعلى أفاد لفظُهُ مَا ادَّعيتَهُ .

هبْ أنّهُ قصدَ ذلك ، فما المانع أنْ تكونَ نصوصُ الإماَم أحمد كالادلة الشرْعيّة لأبي يعلى ؟؟؟

وقد قرّر العُلمَاء أنّ نصوصَ المُجْتَهد للمُقلد كالأدلّة الشرْعيّة ، وأبو يعلى مقلدٌ والإمَامُ أحمد مُجْتهد .

جمال حسني الشرباتي
15-01-2005, 16:54
نايف

# أولا من قرر ذلك ((وقد قرّر العُلمَاء أنّ نصوصَ المُجْتَهد للمُقلد كالأدلّة الشرْعيّة ، وأبو يعلى مقلدٌ والإمَامُ أحمد مُجْتهد .))
# يمكن للمقلد أن يشرح نص المجتهد ويفرع عليه لا أن يستخدمه كأقوال المعصوم عند الشيعة

خالد حمد علي
15-01-2005, 17:10
هَوِّنْ عَليْكَ يَا سَيِّدي .

لِمَا لا تثْبتْ أنّك اخطأتَ في النقطة الأولى ؟

وسآتيك في النقطة الثانية بما يُرْضيْكَ ، ولكنِّي مُسَافرٌ بَعد قليْل للحج ، وإنْ عُدتُ سَأتفرغُ لك .:p

جمال حسني الشرباتي
15-01-2005, 17:21
مع السلامة


أدع لنا