المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : أول واجب على المكلف



محمد يوسف إدريس
30-01-2012, 12:16
اختلف المتكلمون في أول واجب على المكلف، الشك، أو الإيمان، أو الإقرار، أو أول جزء من النظر، أو النظرأ أو القصد إلى النظر، أو المعرفة... فما هو منشأ الخلاف فيما اختلفوا فيه؟ وأي فريق هو قائل بأي من هذه الأقوال؟ وهل الخلاف بينها معنوي أم لفظي؟أم أنه لا خلاف لاختلاف محل الإثبات والنفي، وماذا يترتب على القول بأي منها؟

محمدأكرم عبدالكريم أبوغوش
30-01-2012, 14:29
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته...

هذه نستفيدها منكم سيدي!

فراس يوسف حسن
09-02-2012, 21:42
اختلف المتكلمون في أول واجب على المكلف، الشك، أو الإيمان، أو الإقرار، أو أول جزء من النظر، أو النظرأ أو القصد إلى النظر، أو المعرفة... فما هو منشأ الخلاف فيما اختلفوا فيه؟ وأي فريق هو قائل بأي من هذه الأقوال؟ وهل الخلاف بينها معنوي أم لفظي؟أم أنه لا خلاف لاختلاف محل الإثبات والنفي، وماذا يترتب على القول بأي منها؟
السلام عليكم,
أما أن يكون الخلاف لفظياً بين هذه المذاهب كلها فلا,
فلو قلنا بأن محل النفي والإثبات هو الواجب خطاباً وأداءً ينتج عندنا بأن من قال من المعتزلة بالشك كأول واجب أبطله على أصلهم إذ الشك كفر والكفر قبيح لذاته وكيف يكون ما قبح لذاته مطلوبا تحصيلا وأداءً بل وواجباً على أصلهم؟ هذا خلف. وليس الشك واجباً خطاباً بل المعرفة على قول من قال بها من السادة الأشاعرة حيث تعلق الخطاب بها ولا يختلف عنه مذهب من قال بأن أول واجب هو القصد إلى النظر كما ذكره الإمام الجويني في كتاب الإرشاد فقد نظر إلى وجوبه اشتغالاً وأداءً. أما من قال بأن أول واجب هو النظر وهم جمهور المعتزلة لتقدمه على المعرفة وجوبا يرد عليه بأن القصد إلى النظر متقدم عليه, فبطل بذا مذهبه. ومن قال بأن أول واجب جزء من النظر يرد عليه بأن جزء العبادة لا ينفرد بالوجوب عن جملتها. ويبقى قول من قال بالإقرار وهم الكرامية إن أراد به الإقرار باللسان دون القلب فهو نفاق والنفاق لا يكون واجباً, وإن أراد به القلب فلا يمكنه إيجاب النظر بعدها لأنه لا وجه لوجوب الإقرار عنده إن أوجب النظر.
"بتصرف من شرح الإرشاد".

علي حسن الشريف
12-02-2012, 23:35
شرح الارشاد لمن؟

محمدأكرم عبدالكريم أبوغوش
13-02-2012, 11:19
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته...

شرح الإرشاد للإمام تقيِّ الدين المقترح رحمه الله