المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : نجاة أبوي النبي عليه الصلاة والسلام عند الحنابلة



مصطفى حمدو عليان
17-09-2011, 17:38
قال الشيخ الجليل الحنبلي الامام العلامة : مرعي بن يوسف الكرمي في كتابه الذي لم يرى النور بعد كمطبوع ومنشور :( بهجة الناظرين وآيات المستدلين ) ، تحت عنوان :( المسألة السادسة ) :"’ في أهل الفترة".



قال رحمه الله تعالى : ( ... وإذا تقررت هذه القاعدة التي مهدها الأشاعرة والآية ظاهرة أو صريحة { يعني آية : وما كنا معذبين حتى نبعث رسولاً } علم أن المدار في الاعتقاديات ليس الا على ما عليه أهل السنة والجماعة وعلم أن الحق الواضح الجلي الذي لاغبار عليه أن أبوي النبي صلى الله عليه وسلم ناجيان لا عقاب عليهما كذا أهل الفترة جميعهم وهم من لم يرسل إليهم رسول يكلفهم بالإيمان فلا يرد من كان في زمن عيسى عليه السلام ومن قبله من العرب لأنهم أعني أنبياء بني إسرائيل لم يرسلوا الى العرب فالعرب في زمن أولئك الأنبياء أهل فترة كما أن الصحيح أنه لم يرسل أحد غير نبينا للجن وإنما كان إيمان فرقة من الجن لموسى تبرعاً منهم كما أن تنصر وتهود بعض العرب إنما كان تبرعاً منهم فهم مع ذلك باقون على كونهم من أهل الفترة لأن تلك الرسل لم يؤمروا بدعايتهم الى الله وتكليفهم الايمان فلزم بقاؤهم على الفترة وقد تقرر في أهلها أنه لا عذاب عليهم ، نعم من ورد فيه حديث صحيح من أهل الفترة بأنه من أهل النار فإن أمكن تأويله فذاك والا لزمنا أن نؤمن بهذا الفرد بخصوصه وإن لم يوافق ما مهده أئمتنا لأن الأدلة الجزئية لايقضى به على الأدلة الكلية وقد قررنا أن الأدلة الكلية ناصّة على أنه لا تعذيب الا بعد بلوغ البعثة إليهم فتأمل هذا الذي قررته ووضحته لتستريح به من إختلافات مبنية على مجرد الظواهر من غير تحقيق للمآخذ ولا تمهيد للقواعد مما لم يحظ كثير من المحدثين به فأخذوا بظواهر رووها جامدين عليها لغفلتهم عما قرره الأئمة الذين عليهم المعتمد في تحقيق العلوم النقلية والعقلية ومن سلك القول بمجرد الظواهر ولم ينظر لما قرره الأئمة ومهدوه أتعب نفسه ولم يتحصل على شيء ) ا.ه
منقووووووول من ملتقى النخبة
وهذا القول بنجاة أهل الفترة قال به أبو يعلى الحنبلي ممهد المذهب في المعتمد وهو المروي عن ابن الجوزي ولم أجد رواية في ذلك عن الامام أحمد ولكنه روى في المسند حديث امنتحان أهل الفترة وهو صحيح