المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : لماذا لم يتمكن علماؤنا من تطوير المنطق؟



أسماء كامل شرف
15-05-2009, 17:11
وفي المنطق اشتغل المفكرون في الحضارة الاسلامية على المنطق قروناً طويلة، وهم يدورون حول أنفسهم، إلا من بعض التطويرات القليلة، لكنها تبقى في نفس الاتجاه.

هذا ما يقوله الاستاذ ابو خلف في مقالة:

المسلمون تكلموا في العقل والذرة فلماذا تخلفوا؟

http://knol.google.com/k/-/-/1anfuyjcr09i4/16#

رجعت الى بعض كتب المنطق، ومنها كتاب تدعيم المنطق فلم اجد انه تحدث عن تطوير المنطق.

رجعت الى كتاب الدكتور فاخوري فقد تحدث عن بعض التطويرات... لكن قرات انه حتى هذه الامور قد قال بها ارسطو. اذن هل صحيح ان علماءنا ظلوا يدورون حول انفسهم؟؟؟؟

علي عبد اللطيف
16-05-2009, 08:07
ماذا تقصدين بالتطوير؟؟؟
وهل عندكِ "كل ما قاله أرسطو فهو باطل"
"كل ما أتى به كافر باطل"
أما عن أسباب التخلف عند المسلمين فسببه الريئس أن هناك من المسلمين مَن يتكلم فيما لا يعلم ولا يفقه......وهذا طبعاً ببساطة وبعيداً عن التعقيد.....
بالمناسبة: لماذا لا تطويرين لنا علم المنطق ونكون لكِ من الشاكرين....

سمير محمد محمود عبد ربه
16-05-2009, 11:56
الأخت أسماء،
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته،
تحية طيبة وبعد:
شكرا لك على هذا الإهتمام بعلوم الدين الأصلية من علم المنطق والعقيدة، وما هذا النظر فيها إلا عبارة عن الخطوة الأولى في فهم مثل هذه المسائل، أسأل الله تعالى ان يفتح عليك كما فتح على علماء الأمة السابقين.
بالنسبة أختي الكريمة لعلم المنطق، فهو كما قلت علم مأخوذ من علماء الفلسفة اليونانية، ولكنه كان فاسدا، لأنه كان يحتوي على أمثلة الفلسفات القديمة من أزلية الكون وغيرها من مسائل، فلذلك تجدين بعض علماء الإسلام المشهورين يحرمون هذا العلم على المسلمين، فقام علماء آخرون بتنقيح هذا العلم وإخراج المسائل الفلسقية منه وأثروه بالمسائل الإسلامية حتى صار علما إسلاميا سليما من الشوائب، وبهذا يكون هذا العلم قد تطور من مرحلته القديمة إلى مرحلة جديدة، فالعلم يتطور بتطور مسائله، وليس قواعده الأساسية، وإلا لما كان ذلك علما، بل نظرية علمية، أو مسألة في علم ما.
وإذا كنا نريد أن نطور القواعد الأساسية لهذا الفن أو هذا العلم، فإننا لا بد لنا من أن نغير عقولنا، ونغير تفكيرنا الذي رزقنا الله تعالى إياه، فهذا العلم مرتبط كما تعلمين بقواعد التفكير، فهو يصحح عملية التفكير أو ما يسمى بأحكام العقل، فلا يمكن تغيير قواعده إلا إذا غيرنا عقولنا من عقول إنسانية إلى عقول حصانية أو قردية أو حمارية مثلا! ههههه، عذرا على التشبيه.
بالنسبة للمقالة التي كتبها الأخ أبو خلف، لطفا تعالي لندققها شيئا فشيئا،

فقد قال:
(الذرة
مم تتركب الأشياء؟ سؤال راود الانسان منذ القدم، وتعددت الإجابات. هناك من اعتبر ان الماء أساس كل شيء، وهناك من أدخل عناصر أخرى هي الهواء والتراب والنار، وأن الأجرام السماوية تتألف من الأثير. بالمقابل نجد من تعمق أكثر وتوصل بالتأمل إلى ان الأشياء تتألف من ذرات لا تنقسم إلى أبسط منها، وقد سماها فلاسفة اليونان بالأتوموس، وسماها علم الكلام (تيار يشبه الفلسفة ظهر في الحضارة الإسلامية) بالجوهر الفرد، والمعنى واحد. تابعت الحضارة الغربية فكرة العناصر والذرات، لكن بمفاهيم جديدة ومنهج جديد، أدى بها إلى النظرية الذرية الحديثة، والتي تقوم على أساس انقسام الذرة، بل وبيان تفصيلات هذا الانقسام بشكل مذهل.)

هناك خطأ في التعبير وقع فيه وهو: سماها علم الكلام، والأصل أن يقول: سماها علماء علم الكلام، أو أهل علم الكلام، لأنه قال قبلها: سماها فلاسفة اليونان.
ولابد لنا هنا أن نسأل السيد ابو خلف عن ما يقصده من قوله: تيار يشبه الفلسفة، فهل قصد أن عقائده فاسدة مثل عقائد الفلاسفة، أم أنه مشابه لها في طريقة التفكير؟ لأنه قال بعدها بأن هذا الفكر يوازي الفلسفة القديمة شيئا ما، فكنت أرجو لو أنه ينضم إلى هذا المنتدى فيثرينا بعلومه وإبداعاته.

وقال:
(انشق عنهم مفكر منهم، هو أبو الحسن الأشعري، وشكل فرقة الأشاعرة، )

أتمنى من هذا الرجل أن يعيد النظر في معلوماته، فهذه المعلومات تدل على الفهم الركيك الذي يتحلى به عن الأشاعرة، فهم ليسو فرقة تأسست بأفكار منحرفة عن الدين الصحيح، بل قام أبو الحسن الأشعري رضي الله تعالى عنه وأرضاه بتأصيل منهج السلف، منهج أهل السنة والجماعة، مثله مثل الإمام الشافعي عندما أسس أصول الفقه، كمثل أبو الأسود الدؤلي عندما أسس علم النحو وجابر بن حيان عندما أسس علم الكيمياء، وغيرها الكثير من العلوم.

وقال:
(كما تبنى هذا التيار، فيما بعد، منطق أرسطو، وأعاد الاعتبار لشيء من منهج الفلسفة القديمة. )

إن النظر البسيط في هذه العبارة تبين سطحية الفهم لدى أبو خلف، فكيف يعيد الاعتبار لشيء من الفلسفة اليونانية وقد ألف حجة الإسلام مصنفا سماه بتهافت الفلاسفة دحض فيه حججهم وعقائدهم، ولذلك سمي حجة الإسلام ومجدد القرن الخامس الهجري بأتفاق الأئمة الأعلام، أم أن المجددون قد يكونوا ضالين مبتدعين أيضا؟

ثم قال:
(لم تسلم الفلسفة ولا المنطق من النقد من قبل كثير من المفكرين، لكن لم تستثمر الأمة تلك الانتقادات العلمية، وذهبت أدراج الرياح.)
ماذا أقول له، لا أدري، ولكن عندنا مثل في بلدنا يقول: اللي بيدري بيدري واللي ما بيدري بيقول كف عدس، فيا ليته علم ما فعله علماء الأشاعرة مع الفلاسفة، وكيف ردوا قأجادوا.

ثم قال:
(هذا اليقين الفكري حرم الأمة من البحث بالطريقة التجريبية التي تقوم على الفروض.)

أنا أريد أن أسأل هذا الرجل: ماذا تعرف عن جابر ابن حيان العالم المسلم المنطقي الذي جرب وجرب حتى أصل علم الكيمياء، وماذا عمل الرازي في علوم الطب، فهل يستطيع أن يجيب؟

ثم قال:
(في الكيمياء ظلوا يبحثون عن حجر الفلاسفة الذي يحول الحديد إلى ذهب.)

والله إنه البعد عن معرفة دين الله تعالى ومعرفة علمائه، حتى يقول مثل هذا الكلام.

ثم قال:
(وفي المنطق اشتغل المفكرون في الحضارة الاسلامية على المنطق قروناً طويلة، وهم يدورون حول أنفسهم، إلا من بعض التطويرات القليلة، لكنها تبقى في نفس الاتجاه. هذا المنهج كان عائقاً في طريق التطور والانفلات المعرفي، )

كنت أود أن أسأله: ترى هل حصل تطوير لعلم أحكام التجويد الذي تقرأ به القرآن يا رجل، هل تطور علم رسم القرآن؟ هل تطور علم الحديث الشريف؟ فلماذا تريد تطوير هذا العلم فقط دون غيره، طالب بتطوير تلك العلوم مع هذا العلم، أم أنك تفعل ذلك لأن مخالفيك يستعملونه فقط؟ أتمنى لو يجيب.

ثم قال:
(وهو الذي تفاداه الغرب، وقلب المنطق رأساً على عقب، وبحث في الذرة بمنهج تجريبي، بل ونظري أيضاً، )

عندما نعرف علم المنطق نقول بأنه: العلم الذي يعصم الفكر عن الوقوع في الخطأ، فرجاء أجيبونا أيها الناس: ما المنطق الذي قلبه هؤلاء رأسا على عقب؟ هل كان التجريب يوما نوعا من التفكير؟ الله الله على هذا الفهم.

ثم قال:
(لكنه كان يتجه إلى التخلي عن اليقين باستمرار، مما سرع في نموه وتطوره.)
إن هذا الرجل الآن يدعو إلى التخلي عن العلم اليقيني والإتجاه إلى العلم النظري، يريد أن يخلع الطلاب من جعل العلوم الهندسية والطبية علوما يتعرف بها على قدرة الخالق جل وعلا إلى علوم تجريبية محضة، ويكأنه لم يكن هناك تجريب ونظر في العلوم من قبل المسلمين، سبحان الله تعالى، أريد ان أسأل: كم من النظريات التي ثبت في التاريخ بطلانها، كم من النظريات التي يدعو اليها أبو خلف الآن قد تكون خاطئة بعد أيام؟

ثم قال:
(يبدو ان التيارات الاسلامية المعاصرة لا زالت تقف بمنأى عن الاعتبارات العلمية ودورها في النهصة والتطور. فلا يزال الأشاعرة على حالهم، )

يا ليته قرأ كتاب المقدمة لابن خلدون.

ثم قال:
(والغريب ان هذا التيار لم يعتبر علم النفس والاجتماع وغيرها أنها من العلوم، بل صادر على المنطق وعلى فكر علماء الكلام والفلاسفة القدامى، ولم يعتبره من العقل في شيء. )

ليتك يا ابو خلف تزداد علما عن الأشاعرة والنظريات التي تبنوها، فكونك مهندس لا بد لك من أنك درست علم المنطق اليوناني، أو عقوا أقصد علم الرياضيات، ولكنك لا تعلم من أين جاء، ليتك تمعن النظر فيما تكتب، لان الدهر يفني كل شيء، ويبقي ما كتبت يداك.

والله أعلى وأعلم

أسماء كامل شرف
16-05-2009, 16:04
نعم هكذا يكون الرد ... شكرا لك اخي سمير.

اخي سمير انا احببت ان اعرف ما يقوله علماؤنا وماذا فعلوا طيلة هذه القرون. درسنا مقدمة في علم المنطق والفلسفة وعلمنا اشياء جديدة، فقلت اقارنها مع منطق علمائنا. هذا كل ما في الامر. ومقالات الكاتب ابوخلف تصلنا باستمرار وهي تتحدث عن المنطق والعقل وعقل المراة وهي محببة لنا.

ربما يكون معك حق ... لكن بعض ما قلته لا ينطبق على الاشاعرة... خاصة في كلامه عن المنطق وعلم الاجتماع وغيرها، فالكاتب اخي يقصد التحريريين على ما اظن.

شكرا لك اخي سمير على ردك اللطيف

جلال علي الجهاني
16-05-2009, 23:34
قمت بتحرير بعض المشاركات هنا .. للمحافظة على شروط الحوار .. الرجاء التفهم ..

سمير محمد محمود عبد ربه
16-05-2009, 23:43
شكرا شيخنا جلال بارك الله فيك.

علي عبد اللطيف
17-05-2009, 08:21
سمعا وطاعة يا شيخ جلال

أسماء كامل شرف
21-05-2009, 10:50
هيك صح ... شكرا شيخنا جلال.